فوائد الكاسيوم لعظام الطفل

فوائد الكاسيوم لعظام الطفل

 


تعريف فترة المراهقة تعتبر مرحلة المراهقة فترةً مرحليةً يعيشها الأطفال للانتقال من مرحلة الطفولة إلى الرشد، وتبدأ هذه المرحلة غالباً منذ سن العاشرة حتّى سن العشرين، كما وتحدث في هذه المرحلة العديد من التغييرات، مثل تغيرات السلوك، حيث يكافح الطفل بين الانصياع لأوامر الآباء أو الاستقلالية.[١] سلوكيات تحدث في فترة المراهقة هناك العديد من السلوكيات التي تحدث في فترة المراهقة منها سلوكيات طبيعية وسلوكيات غير طبيعية، وهي كما يأتي:[١] سلوكيات طبيعية الإكثار من الجدال. الشعور بتقلبات المزاج. السعي والبحث عن الاستقلال. السهر لساعاتٍ طويلة. سلوكيات غير طبيعية إلقاء اللوم على الآخرين باستمرار. تناول الكحول والمخدرات. عدم القدرة على النوم. القيام بسلوكياتٍ مسيئةٍ للآخرين. الشعور بالحزن والإحباط بشكلٍ مستمر. نصائح للتعامل مع المراهقين يفضل عند التعامل مع المراهقين اتباع النصائح الآتية: [٢] منح المراهقين المساحة للتعبير عن أفكارهم وتحقيق قراراتهم الخاصة

؛ لأنّ المراهق في هذه المرحلة يبحث عن هويته الحقيقية، وبالتالي يحتاج إلى تفهمٍ من العائلة، ومع ذلك يُفضل تحديد بعض القوانين لضمان سلامتهم. التواصل مع الطفل المراهق، حيث يفضل إشعار المراهق بأنّ الوالدين مستعدان للتحدث والاستماع لرغباتهم وقراراتهم، بحيث يشعر المراهق بالدعم المقدم له من قبل الوالدين، فعند وقوعه في مشكلةٍ لن يتردد في إخبار والديه. التفكير كمراهق، يُنصح الوالدان بتفهم تفكير وخيارات أطفالهم المراهقين، وتذكر أنّ كلّ فردٍ يمر بهذه المرحلة. يحتاج الوالدان للتفكير بأنّ كلّ شخص مليء بالعيوب، وأنّه بحاجةٍ لإصلاح هذه العيوب؛ لأنّ الاعتراف بالخطأ يمكن أن يساعد في إصلاح العلاقات بين الآباء والمراهقين، كما ويحتاج الوالدان إلى التحلي بالصبر. الابتعاد عن الانتقاد، حيث يجب على الوالدين عدم انتقاد أطفالهم المراهقين بسبب تصرفاتهم أو قراراتهم الغريبة، بل يمكن ترك المراهقين لفعل ما يرونه صائباً؛ لمساعدتهم على التعلم من أخطائهم ومشاكلهم. ضغوطات تواجه المراهقين يواجه المراهقون العديد من الضغوطات وخاصةً الضغوطات التي تواجههم في الدراسة، مثل: تغيير المدرسة، والتوقعات التي يجب عليهم تحقيقها، والأنشطة التي يجب الانخراط بها، والانضمام للكليات والجامعات، بالإضافة إلى قلقهم المستمر حول كيفية الوصول إلى توقعات الأهل، ومن المسببات التي تزيد من نسبة قلق المراهقين، هي وجود المشاكل المالية في الأسرة.[٣]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *